الرئيسية / أرشيف الوسم : هشام أبو صلاح

أرشيف الوسم : هشام أبو صلاح

نزيف الدّم

هشام أبو صلاح  قد ذرفنا الدم من سبعين عام نتعاطى الجرح أحلاما وكم نلقي على الدنيا أناشيد السلام كم دمعنا وتوجعنا وكم جعنا وكم عز الكلام! لم نزل نبكي دماء من جراح راعفات ونداءات اقتسام بانتظار الفجر نجتاح الصحارى في طريق الشمس أحرارا ولكن كم خُذلنا من ذوي القربى على …

أكمل القراءة »

اشتاقي

شعر: هشام أبو صلاح  إني مشتاق فاشتاقي ياشمس النور لأحداقي ||| زيديني شغفا ناريا وضعيني في حرّ وثاقي ||| عيناك مواسم أشجاني ويداك الظّل لأعماقي ||| من يعشق مثلك لن يلقى إلاّ في حبك ترياقي ||| فتعالي واقتربي مني كي أُصبح في صفتي الرّاقي ||| كي أنعم في جنة عينيك …

أكمل القراءة »

في السّتين

هشام أبوصلاح (شاعر الحلم والحنين) | جنين – فلسطين في الستين من العمر، كان هناك طريق من جمر وحكايات من نور، وتفاصيل وجع،كان المشوار على شوك ورحيل في سفر الأحلام،وطن من أسئلة وغبار، أحمل مصباحا في عز ظهيرتنا بحثا عن ضوء مخنوق،والليل حكاية قلب مسروق،وعلى شرفات غياب الخطوات المشنوقة،كنت أبارز …

أكمل القراءة »

هو الرعد

هشام أبو صلاح | جنين – فلسطين تفتح مثل الزنابق عطرا وفجرا وغيثا وماء وراح يضيء الظلام الكثيف بسيف الوثوب المقدس نحو السماء، ترجل عن صهوة الشمس ينداح حد الضياء، ونادى على هذه الأرض نزفا ونبضا يصد عن الظل ريح اعتداء، هو الرعد يصرخ في الهاربين أميطوا عن الدرب شوك …

أكمل القراءة »

رسالة إلى غائبة

هشام أبو صلاح | جنين كيف التقينا ذات حلم من عناق؟! كيف انصهرنا في التباريح التي رسمت خطانا في دجى الأيام طيفا من فراق؟ كم كان لي وعد بأن ألقاك من شوق الحنين! ناديت هاتيك السنين تلك السنون الهاربات من الشجون كي تنصف الملهوف دفئا في اللقاء كم ضج في …

أكمل القراءة »

ماذا لديك؟!

هشام أبو صلاح | فلسطين ماذا لديك؟! هنا كان لي ظل بيت قديم وحاكورة يانعة، وبعض الاغاني الخجولة في مرشفيك وذكرى عن المهرة الهاربة، وصوت الذين مضوا وانتهوا في سحاب السراب وكل المدى شاحب الروح على ناظريك فماذا لديك؟! تفر العصافير من قبضتي الراعشة، وتحمل لي في صدى الريح عنوان …

أكمل القراءة »

أعرني سيف عنترة

هشام أبو صلاح | فلسطين أعّرني سيف عنتره كي تراني أُثير النقع ضباحاً حصاني أعرني صهوة لأطير أعلوا على جثث النكوص والإرتهانِ أجالد كل مأفون زنيم ويجتث الخنا ناراً سناني هناك قبائل الأعراب أرخت زمام تشرذمً رهف التفاني تفرق شملهم ناعوج حرفٍ إلهي تلعثم قد دهاني متى أبصرتهم فالعسرُ حظي …

أكمل القراءة »