الرئيسية / إبيجراما / أرسم تشوّهاتي في الشعر

أرسم تشوّهاتي في الشعر

نداء يونس | فلسطين

Sarah Joncas,1986 – American Painter

أعظم الأشياء تهددها أشياء صغيرة  وتهدها،

هذا ما يجعل الخسارة ملحًا على جرح.

لا يمكن لسعادة أن تحلق بجناح واحد.

 ما يبنى على أنقاض يمكن أن يزدهر، إلا الأشياء التي تنبني على أنقاض الأمان.

أسوأ ما يمكن أن يحدث، أن تخسر كل ما تحب لأنك تحب.

الرهان على الواقع نسبي، لكنه القلب يعمر بالخيال.

لولا تحليق الطائر والتراب في قوادمه، لما عرف أرضه.

الطائر الذي يركله السرب خارجا لا يمكته العودة، ولا يمكنه البقاء.

يمكن أن يتحول طائر كسب شغفه إلى لعبة ماريونيت ملونة أو هيكل عظمي لجثة محنطة في زاوية عرض، لكنه لن يمسك أبدا يد اليابسة.

الأجنحة ليست ترى، يمكن سماع أصوات تكسرها فقط.

أخطأ أحدهم، أنت تدفع أثمان الحماقات.

من رقبتي تمسك بي الحياة،

ثور في ساقية.

كي تحرر طائرا عليك أن تقطع قدميه، هل يمكنك أن تعيش مع كائن بإعاقة دائمة.

 أريد أن أمحو المستقبل، لكن كل آتٍ هو أنت.

 أطلق السهام على صورة لي – ليست أنا، لكنها لا تموت.

ليكن الآخرون، لا تجاربهم.

لا عربة تسير بعجلة واحدة، الأمر ليس أنت دائما.

كانت “فريدا كاهلو” ترسم تشوهاتها، أفعلُ ذلك في الشعر.

عن عالم الثقافة

ناصر أبو عون - رئيس تحرير جريدة عالم الثقافة

شاهد أيضاً

حبيب برائحة العذاب

د. محمود رمضان الأميرة نفرت Nafret أي الجميلة زوجة رع حتب الأسرة الرابعة لم يأت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: