الرئيسية / دين / الصلاة عند الإباضية توافق المذاهب الأربعة

الصلاة عند الإباضية توافق المذاهب الأربعة

د. زياد الحبوب أبو رجائي | الأردن

قدر الله لي – الأسبوع الفائت – أن أقرأ كتاب الصلاة للشيخ الخليلي – حفظه الله – مفتي سلطنة عُمان ثم تابعت باطلاع على بعض مقاطع اليووتيوب لـ صفة صلاة النبي كما يؤديها الإباضيون ومقارنتها بما هو سائد عند أهل السنة والجماعة فاتضح لي أنها لا تبعد أبدا عن أقوال المذاهب الأربعة المعتبرة لدينا وسأذكر تاليا موافقتهم مع كل مذهب في الأداء:

[1] . التلفظ بالنية: عند [الشافعية والحنابلة] النية في القلب والتلفظ بها عون للعوام في تأكيد القصد القلبي واستحضار للصلاة  وقال المالكية جائزة إلا أنها خلاف الأولى.

[2]. عدم رفع أيديهم في تكبيرة الإحرام: في [ المذهب المالكي] في أحد أقوال المذهب ولكنه غير معمول به عند السادة المالكية عن ابن القاسم منع الرفع مطلقاً  والمنع في تكبيرة الإحرام خاصة في سماع ابن القاسم كما في البيان لابن رشد القرطبي ]

[3]. إسدال اليدين على الجنب: في [المذهب المالكي]

[4]. دعاء الاستفتاح والتوجيه: قبل الدخول في الصلاة بتكبيرة الإحرام في [المذهب المالكي]

[5]. الاستعاذة قبل القراءة في الركعة الأولى : عند [المذهب الحنفي والحنبلي]

[6]. الجهر بالبسملة: في [ المذهب الشافعي]

[7]. قراءة الفاتحة واجبة: عند [ المالكية والشافعية والحنابلة]

[8]. التنكيس في قراءة القرآن عدم الترتيب المصحفي في الركعات: الجواز في [المذهب الشافعي]

[9]. عدم مشروعية قراءة ما تيسر بعد الفاتحة في الظهر والعصر: عند [ المالكية والشافعية والحنابلة] : يُسن للمصلي أن يقرأ شيئا من القرآن بعد الفاتحة. وعليه لاشيء لمن تركها في كل الصلوات وعند الأحناف واجبة وأقلها ثلاث آيات…

[10]. لا جهر بكلمة (آمين) في الجماعة: عند [ المذهب الحنفي وأحد قولي المالكية ]

[11]. الطمأنينة في الصلاة: ركن فعليه من لا يتم ركوعه وسجوده بالطمأنينة فصلاته باطلة في [المذاهب الأربعة]

[12]. أذكار الركوع والسجود: زيادة التسبيح فيهما على الثلاث فلا مانع منه في[ المذاهب الأربعة] …. وإنما الثلاث هي أقل ما يجزئ : أهل السنة يُسن الثلاث وقول لأحمد الفرض الأولى وما زاد سنة.

[13]. السجود بعد الصلاة استحباب: وقد استحب جماعة من علماء (الإباضية) السجود احتياطا عن السهو ونية الشكر لله تعالى على إتمام الصلاة. وذهب بعض علمائهم المتأخرين إلى ترك السجود مخافة أن يعتقده العوام من نفس الصلاة وعلى هذا استقر العمل عندنا [ المذاهب الأربعة]

[14]. التسليم بتسليمة واحدة [ثبت عن النبي أنه سلَّم بواحدة وتُجزيء في المذاهب الأربعة الاقتصار على واحدة إلا أن العمل جارٍ على التسليمتين.

[15]. المسح على الوجه بعد التسليم سنة : عند [الشافعية بعد الدعاء بعد الصلاة وليس قبل الدعاء]

[16]. صلاة الجماعة: واجبة في [ المذهب الحنبلي فرض، وقال الجمهور إنها سنة مؤكدة]

[17]. الصلاة جائزة خلف كل بار وفاجر في [المذاهب الأربعة]

[18]. سجود السهو : إن كان لنقص فقَبل السلامِ وإن كان لزيادة فبعده في [المذهب المالكي]

هذا ما استطعت تدوينه من موافقات صلاة الإباضية للمذاهب الأربعة في مسائل الصلاة

وإن شاء الله إذا سنحت لي فرصة أخرى بتدوين مسائل أخرى… والله الموفق

واقول مذكرا بحديث سيدي رسول الله صلى الله عليه وسلم : من صلى صلاتنا واستقبل قبلتنا وأكل ذبيحتنا، فذلك المسلم الذي له ذمة الله وذمة رسوله، فلا تخفروا الله في ذمته. رواه البخاري

……

ملاجظة مهمة:

  1. الاباضية ليسوا في سلطنة عمان فحسب بل ينتشرون في شمال إفريقيا بين ليبيا وتونس والجزائر
  2. الإباضية على فقه جابر بن زيد وهو أحد تلاميذ الصحابي ابن عباس ترجمان القرآن رضي الله عنه.

عن عالم الثقافة

ناصر أبو عون - رئيس تحرير جريدة عالم الثقافة

شاهد أيضاً

من مِشْكاةِ النبوّة: حديث مناديل سعد بن معاذ في الجنة 1

د. خضر محجز | فلسطين عن أَنَسٌ بن مالك خادم النبي، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ: أِنَّ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *