الرئيسية / إبيجراما / لُغَةُ الحُبّْ

لُغَةُ الحُبّْ

رضوان عاشور | فلسطين

أيُّ لُغَةٍ لِلحُبِّ تَرقَى
لِوَصفِ السِّحرِ فِي عَينَيكِ
أنتِ القَصِيدُ وَأنتِ القَوَافِي
وَأنتِ النُّورُ وَمَاءِ السَّوَاقِي
أنتِ النَّجمَةُ الَّلعُوبُ
السَّابِحَةُ فِي مَحَاقِ القَمَرِ
أنتِ رَوعَةُ الَّليلِ
وَأُنسُ السَّمَرِ
فأيُ عِطرٍ يَلِيقُ بِكِ
وَقَد فَرَغَتِ القَوَارِير
مَن أنتِ ..؟
يَنتَصِبُ السُّؤألُ حَولَكِ
يَامَن تَخلِطِينَ المَاءَ بِالنَّارِ
وَتَنثُرِينَ الشَّغَفَ كَالسِّحرِ
فِي الطُّرُقَاتِ
لَملِمِي سِحرُكِ وَالتَّعَاوِيذِ
وَأطلِقِي البُخُورَ
فَاليَاسَمِينُ أفَاقَ مِن غَفوَتِهِ
وَارتَدَى حُلَّتَهُ القَشِيبَةُ
فِي انتِظَارِكِ ..

عن عالم الثقافة

ناصر أبو عون - رئيس تحرير جريدة عالم الثقافة

شاهد أيضاً

صخب الماء

فتحي مهذب | تونس أيلول; تاركا فجوة في المخيلة. برق ليلة أمس. ||| وقت العشاء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *