من أين

محمد محمود / مصر

من أين لي أن أشترى النوم؟
مجنونة حينما ينفرد خيالي
ينطلق إلى موسوعة التخيل
يطوف وسط الحروف والأحلام
مِن أين يأتي ذلك الخيال
وإلى أين يغوص بلا زورق؟
مابين المد والوصل ثقوب”
تتسرب منها طبقات الصوت
والنوم يفر من طقوس البلاغة
ويسعى إلى دوائر الحروف
يبحث عن طعام برائحة الزهور
أحارب الوقت أنا بفمي
كى يفر النوم من السوق بلا ثمن
أكون أنا حينما أرتدي قناع الفارس
وأمتزج مابين أحضان السيف
فارسة عربية قديمة الحرب
ولكن النوم يغلبني على مائدة القتال
من أنا حينما أبحث عن عروستي القديمة؟
تلك اللعبة تعود بطفولتي
وأفر بعد أول جولة عجوز”تبحث عن الراحة أو ربما الموت
عجوز ترتدي الماضي وتسكر من خمر الشتات
تقف في الصباح تتأمل لون الشمس كأنها مسحورة”
وكأن تميمتها في فم الحروف وتنتظر
من يقودها
مجنونة أنا كعادتي لا يروق لي سوى الأشياء الغريبة
عندما أخلو بذلك النهر الاخضر يخيل لي أني لست أنثى
وأنا ما أمامي سوى سماء تمطر خيولا تركض
وتلك ساعة الحرب التي سيظهر فيها دجال الأرض
هيهات هيهات لرأسي تلك المستعارة من القبور
وتلك ذاكرتي التي تشبه أرض الملح

عن عالم الثقافة

ناصر أبو عون - رئيس تحرير جريدة عالم الثقافة

شاهد أيضاً

كائنات مفترسة

الحسناوي محمد رضوان| المغرب الرضيع الغارق في القمامة خرج صراخه من فم العتمة وامتزج بنباح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *