الرئيسية / إبيجراما / امنحني لحظة

امنحني لحظة

نجاة حسن | سورية

منحني لحظة
كي أعود إليك من خطوط الأفق البعيدة
حاملة تباشير طيفك الغائب.

 

امنحني لحظة
لأرسم معالم

طريق العشق القادم من وراء شمسٍ
محملة بأريج رائحة المطر المتساقط
على ذرات ترابي العطشى لرجوعك .

 

امنحني لحظة
لكي أزفُّ روحي الهائمة
على شاطئ الانتظار
في صحراء قاحلة
تحجرت
في بقايا الألم.

 

امنحني لحظة
لتبعثني من جديد
عشباً أخضر يحاكي عينيكَ .

 

امنحني لحظة
لأرتب ذاكرتي المبعثرة بين
ماضٍ وحاضر لعلي أستوحي ملامحك الضائعة بين أحلامي .

 

امنحني لحظة
لأجمع ما تبقى من روحك وأحملها فوق غيمةٍ بيضاء لتصل إلى محرابك
القابع بين عيوني
لنقيم صلاة الغائب ونبتهل
مع الياسمين.

 

امنحني لحظة
لأفك قيود الهجر فوق معصمي لأجدف بقارب اللقاء لأعلن هزيمة زمن المستحيل..

 

امنحني لحظة
لألتصق بك جسداً وعقلاً وروحاً .

عن عالم الثقافة

ناصر أبو عون - رئيس تحرير جريدة عالم الثقافة

شاهد أيضاً

شتلات امل

نجاة صادق الجشعمي | العراق حنين يتدفق يكسر الصمت بلهفة مشتاق تتبعثر أشواقي في أحضانك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *