أدب

على أكتاف أمنية

لوحة ونص: لبنى ياسين

لنساء الأصفر
أصابع من نور
تتكسّر على خاصرتها
جدران القصيدة
يرتديهنّ خريف الوجع
حلة عيد مضى
لوناً هائماً
بصمت الضباب
يفك أزرار الغيوم
يراود الموج عن شواطئه المتعبة
يفتح شبابيك الليل
ويقتلع لون الشمس
عن أعناق السحاب
لنساء الأصفر
أثواب مشجرة
بقناديل المساء
وعيون حبلى
بدموع عصية
على الهطول
بهنّ تكتحل النجوم
أرقاً زائفاً
يغوي عتمة الليل..
فيطيل المكوث
على عتبة السهر
لهنّ…
وبهنّ فقط
تكتمل القصيدة
وينهمر الحلم دافئاً
على أكتاف أمنية مستحيلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى